الذهب أم الدولار.. أيهما الأفضل؟

فى: الأحد - يونيو 30, 2019      Print

أكد الرئيس الأسبق للفدرالي الأمريكي، آلان غرينسبان (92 عاما)، على أهمية الذهب كأداة مالية، ويأتي ذلك في وقت تكاثرت فيه الدعوات للحد من هيمنة الدولار على الاقتصاد العالمي.

ونقلت شبكة CNBC عن غرينسبان، الذي شغل منصب رئيس الفدرالي في الفترة من 1987 إلى 2006، قوله إن الذهب عملة مميزة، لا توجد عملة ورقية، بما في ذلك الدولار، يمكنها أن تكون على مستواه.

وأشاد العديد من قادة العالم، ومنهم الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، على مر السنوات الماضية بأهمية الذهب، وضرورة صك عملة ذهبية أو طرح عملة تستند إلى المعدن النفيس للتحرر من الدولار.

وفي 2009، أي قبل عامين من سقوط حكمه في عملية دعمها حلف "الناتو" اقترح الزعيم الليبي الراحل، إنشاء عملة تعتمد على الذهب، ووفقا لبعض الروايات فإن هذه الفكرة كانت وراء الإطاحة به، حيث يعرف تاريخيا أن الولايات المتحدة "لم تتعامل بلطف" مع البلدان التي حاولت الابتعاد عن استخدام الدولار في تجارتها النفطية.

ويعد الدولار، العملة الأكثر تداولا في العالم، وقبل العام 1971 كانت العملة الأمريكية مرتبطة بالذهب، وعرف هذا النظام باسم "بريتون وودز"، لكن الحكومة الأمريكية قررت في ذاك العام رفع ربط الدولار بالذهب، وأوقفت تحويل الدولار واحتياطيات الدول الأخرى منه إلى ذهب.

المصدر: وكالات





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات