غرفة الفجيرة تبحث العلاقات التجارية والاقتصادية مع غانا

فى: الثلاثاء - يونيو 18, 2019      Print

أكد سعادة سلطان جميع الهنداسي، مدير عام غرفة تجارة وصناعة الفجيرة حرص القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة على مد جسور التعاون التجاري والاقتصادي مع الدول الإفريقية مشيراً سعى الإمارات لإقامة شراكات اقتصادية مستدامة في أسواق القارة الإفريقية .
وأضاف سلطان الهنداسي أن الاستثمارات الإماراتية في إفريقيا عموماً حققت نمواً ونتائج جيدة في قطاعات حيوية مثل النفط والغاز والسياحة والطيران والخدمات اللوجستية وذلك من خلال العديد من الشركات الوطنية، التي توجهت باستثماراتها إلى هذه الأسواق الواعدة.
جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه اليوم السيدة ساماتا جيفيتي بوكاري القنصل العام لجمهورية غانا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة يرافقها سيمون أتيكو نائب القنصل العام. وتم خلال اللقاء بحث العلاقات التجارية والاقتصادية بين الإمارات وغانا عامة، وسبل فتح قنوات تواصل بين أصحاب الأعمال في إمارة الفجيرة مع نظرائهم في غانا .
وقدم مدير عام غرفة الفجيرة عرضاً عن سمات الاستثمار في إمارة الفجيرة منوها أنها بموقعها الإستراتيجي تعتبر بوابة لدولة الإمارات العربية المتحدة على أسواق المنطقة والعالم حيث تربط بين أسواق دول الخليج العربية وشبه القارة الهندية والشرق الأوسط وأوروبا.
وأضاف أن إمارة الفجيرة بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة – حفظه الله – نجحت في جذب استثمارات من شركات عالمية في مجالات تخزين النفط والخدمات اللوجستية والسياحة وإقامة شراكة اقتصادية تجارية مع العديد من المؤسسات على مستوى العالم، مما حول إمارة الفجيرة إلى أحد المراكز الاقتصادية المهمة في منطقة الخليج.
من جانبها أشادت السيدة ساماتا جيفيتي، قنصل عام غانا بالعلاقات الثنائية القوية التي تربط بلادها ودولة الإمارات العربية المتحدة، مشيرة إلى رغبة بلادها لتطوير هذه العلاقات وبناء شراكات مشتركة في مجال الأعمال والاستثمارات.
كما أشادت بالتطورات التنموية التي تشهدها إمارة الفجيرة مشيرة إلى أنها أصبحت لها مكانتها الاقتصادية على الخارطة العالمية بما توفرها من فرص وإمكانات أمام المستثمرين ورجال الأعمال الأجانب ، مؤكداً حرص الشركات ورجال الأعمال في بلادها على تعزيز التعاون الاستثماري مع الشركات الإماراتية التي تتمتع بخبرة وسمعة دولية .
وأوضحت أن بلادها تسعى نحو تنويع اقتصادها وأنها تتطلع إلى تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والسياحة وغيرها بجانب الاقتصاد القائم على الانتاج الزراعي لاسيما محصول الكاكاو وكذلك النشاط التعديني.
ووجهت دعوةً إلى القطاع الخاص في الفجيرة لزيارة بلادها والإطلاع عن كثب على فرص الاستثمار المتاحة، مشيرة إلى وجود فرص استثمارية متعددة في قطاعات متنوعة بالإضافة إلى وجود تشريعات وقوانين مرنة تنظم بيئة العمل وتوفر حوافز للمستثمرين.





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات