باتت خياراً مفضلاً لـ 60% من المستخدمين ....منافسة قوية بين علامات الهواتف الذكية الصينية في الإمارات

فى: الثلاثاء - مايو 07, 2019      Print

شهد سوق الهواتف الذكية في الإمارات خلال الربع الأول من 2019 دخول علامات هواتف صينية جديدة على خط المنافسة مع علامات أخرى؛ أبرزها: «هواوي» و «هونر» و«تشاومي» و«لينوفو» لتنحصر المنافسة في السوق بين العلامات الصينية من ناحية، وهواتف «آيفون» من ناحية أخرى، فيما باتت هواتف «سامسونج» خياراً ثالثاً؛ بعدما كانت تتنافس مع هواتف «آيفون» على المركز الثاني في صدارة السوق.
وواصلت الهواتف الذكية الصينية منذ بداية العام تسجيل مبيعات قياسية بأسواق الدولة، لاسيما متوسطة السعر منها، والتي تتراوح أسعارها بين 300 إلى 1000 درهم، والتي باتت خياراً مفضلاً لدى شريحة من سكان الدولة تزيد على 60%.

ومع تصاعد حدة المنافسة بين العلامات الصينية، التي أطلقت عشرات الهواتف الجديدة منذ بداية العام الجاري أصبحت الأسعار في متناول شريحة كبيرة، لاسيما من شريحة العمال.
وتستهدف علامات صينية من بينها «شاومي» و«أوبو» الدخول إلى حلبة المنافسة الدائرة بين 5 علامات عالمية؛ بهدف تعزيز مبيعاتها خارج السوق الصيني.
من جانبها، تعتزم علامة «أوبو»، توسيع قاعدة انتشارها في الإمارات؛ عبر طرح هواتف متوسطة السعر تناسب شرائح عديدة من سكان الإمارات ومن فئة الشباب؛ حيث أعلنت الشركة مؤخراً عن توافر هاتفي «أوبو رينو10 اكس» و«رينو» في أسواق الدولة ولأول مرة بالمنطقة بالتعاون مع «اتصالات».
وقال آندي شي، رئيس شركة «أوبو» في المنطقة وإفريقيا: افتتحت «أوبو»، مقرها الإقليمي الثاني في الإمارات، لتصبح مدينة دبي مركزاً رسمياً لعملياتها في المنطقة وإفريقيا، كما حققت الشركة نمواً سريعاً خلال 2018، بالوصول بعدد مستخدمي هواتفها الذكية عالمياً إلى أكثر من 200 مليون مستخدم، لتصبح وفقاً لتقارير مؤسسة البيانات العالمية (آي دي سي) ضمن أكبر 5 علامات تجارية للهواتف الذكية عالمياً.
أضاف: تعد دولة الإمارات وجهة مثالية لانتشار الهواتف الذكية بين السكان، ووجهة عالمية لإطلاق أحدث التقنيات المبتكرة عالميا. الخليج





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



الانستقرام