دبي تُبحر بالسياحة العالمية إلى تكنولوجيا المستقبل

فى: الإثنين - أبريل 29, 2019      Print

افتتح سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة معرض السفر العربي 2019 في نسخته السادسة والعشرين والذي يستضيفه مركز دبي التجاري العالمي على مدى خمسة أيام.

وتعمل دبي من خلال الدورة الحالية السادسة والعشرين من المعرض على الانتقال بالسياحة العالمية إلى المستقبل للاستفادة من الابتكارات التكنولوجية التي سوف تُحدث تأثيراً إيجابياً هائلاً في القطاع السياحي عالمياً.

جولة

وقد تجول سموه في أرجاء المعرض، الذي تشارك فيه حوالي 3 آلاف جهة حكومية وشبه حكومية وخاصة متخصصة في صناعة السياحة والترفيه من الإمارات وقرابة 90 دولة عربية وأجنبية تعرض وتروج لما لديها من إمكانيات وفرص استثمارية وكذلك التسهيلات والخدمات التي تقدمها للسياح من مختلف الثقافات والأعمار.

وتوقف سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم في بداية جولته، التي رافقه فيها هلال سعيد المري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي التجاري مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، عند العديد من أجنحة ومنصات عرض الجهات المشاركة في المعرض ومن بينها جناح حكومة دبي الذي يضم عدداً من منصات التعريف بسياحة دبي والتسهيلات التي تقدمها الجهات الحكومية ذات الصلة بصناعة وتطوير السياحة للسياح والمستثمرين في آن واحد، ومن بين الجهات الحكومية التي تنضوي تحت مظلة جناح حكومة دبي دائرة السياحة والتسويق التجاري والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب والقيادة العامة لشرطة دبي ودائرة التنمية الاقتصادية وغيرها.

واستمع سموه من القائمين على هذه المنصات إلى شرح حول التسهيلات الحكومية والامتيازات التي توفرها للسياح والمستثمرين معاً مع التركيز على توظيف التقنيات الحديثة والابتكار في تطوير القطاع السياحي في دبي لجذب المزيد من المستثمرين والسياح.

كما توقف سموه في جناح «فلاي دبي» التي تحتفل بمرور 10 سنوات على تأسيسها واستمع إلى شرح من غيث الغيث الرئيس التنفيذي للشركة إلى التطور الحاصل في الشركة لجهة طواقم العمل وعدد طائرات أسطولها والزيادة المضطردة في عدد الوجهات التي تطير إليها والتي وصلت إلى 90 مدينة عربية وأجنبية.

كما عرج سموه على جناح شركة «طيران الاتحاد» واستمع من مسؤوليها إلى شرح تفصيلي حول الوجهات العربية والدولية التي تطير إليها وعدد طائرات وطواقم أسطولها والتحديث المستمر لطائراتها العملاقة.

أجنحة مشاركة

وزار سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم أجنحة سياحة أبوظبي ومملكة البحرين وسلطنة عُمان وشركة «ألفا تورز للسياحة» وتوقف عند منصة عرض «طيران الإمارات» التي تعد من بين أكبر الأجنحة المشاركة في المعرض، واستمع سموه إلى شرح قدمه الشيخ ماجد المعلا نائب رئيس أول «طيران الإمارات لدائرة العمليات التجارية» والذي أوضح أن الشركة الوطنية تقوم بتحديث أسطولها من الطائرات الحديثة طالما هناك حاجة لذلك وتحسين خدماتها للمسافرين على متن طائراتها العملاقة بحيث تظل رائدة وعلى المستوى العالمي في مستوى الخدمات والامتيازات التي توفرها لعملائها من أنحاء العالم.

وواصل سموه جولته في أروقة وردهات المعرض والتقى العديد من ممثلي الدول والجهات المشاركة في هذا الحدث الذي وصفه سموه بالملتقى الثقافي بامتياز نظراً للمشاركات الواسعة لمختلف دول العالم في هذه التظاهرة السياحية.

ورحب سموه بجميع العارضين، مشيداً بالتسهيلات اللوجستية التي يوفرها مركز دبي التجاري العالمي لضيوف الإمارات من عارضين وزوار وأكد أن دولة الإمارات عموماً ودبي خاصة ستظلان الوجهة الآمنة والمفضلة للشركات ورجال الأعمال والسياح العرب والأجانب.وام





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات