الامارات تستضيف الاجتماع الأول للجنة المنظمة للمؤتمر العربي الدولي السادس عشر للثروة المعدنية بإمارة الفجيرة

فى: الإثنين - مارس 18, 2019      Print

استضافت دولة الإمارات الاجتماع الأول للجنة المنظمة للمؤتمر العربي الدولي السادس عشر للثروة المعدنية و المعرض المصاحب له في فندق بلو دايموند في إمارة الفجيرة،ويأتي الاجتماع الذي يعقد للمرة الأولى في الإمارات تحضيراً للمؤتمر العربي الدولي السادس عشر للثروة المعدنية و المقرر عقده في 2020 ، حيث يعقد المؤتمر كل عامين في إحدى الدول العربية بالتعاون بين المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين والوزارات و المؤسسات العربية المعنية بقطاع الثروة المعدنية ، بحضور وزراء الثروة المعدنية العرب ومشاركة فاعلة للجهات العربية والأجنبية ذات العلاقة بقطاع التعدين من خلال تقديم أوراق تعريفية بواقع وآفاق قطاع التعدين العربي والاطلاع على الصناعات التعدينية وأثارها على اقتصاديات الدول العربيةكما سيصاحب المؤتمر معرض تقني لعرض آخر ما توصلت إليه الهيئات والشركات العربية والأجنبية العاملة في قطاع الثروة المعدنية ، برئاسة سعادة المهندس عادل الصقر مدير عام المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين وبحضور سعادة المهندس محمد سيف الافخم رئيس مجلس ادارة مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية و سعادة المهندس علي قاسم المدير العام لمؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية و السيد خالد الحوسني مدير إدارة الجيولوجيا والثروة المعدنية بوزارة الطاقة والصناعة في دولة الامارات و .................

و رحب سعادة المهندس محمد سيف الأفخم رئيس مجلس ادارة مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية بالحضور قائلا : من فيض الأرض الطيبة دولة الإمارات العربية المتحدة وأصالة شعبها الكريم نرحب بكم ونحييكم بأجمل تحية ، و إنطلاقاً من حرص مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية على العمل الدؤوب فى مواكبة كافة المستجدات والمتغيرات الحديثة فقد عملت منذ إنطلاق ملتقاها الأول لعام 2013 على تفعيل العمل الإيجابي المستمر وتوظيف التقنيات الحديثة والبحث العلمي فى إستكشاف الصخور الصناعية وخامات مواد الإنشاء وتبادل الخبرات مع كافة الدول العربية ، مشيرا الى مساهمة مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية بعديد من المبادرات خلال تنظيمها المشرف والفعال للملتقيات التخصصية فى مجال الإستفادة المثلى من الصخور الصناعية ومواد الإنشاءات والمناجم والمحاجر فى تطوير علوم الأرض ونظراً لما حققته تلك الملتقيات النوعية من تجاوب مثمر وبناء تم توقيع العديد من مذكرات التفاهم والتعاون مع الدول المساهمة إضافة إلى الزيادة المطردة لإعداد المشاركين من مختلف الهيئات والمؤسسات الحكومية والخاصة .

وأشار الافخم الى دور المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين فى سبيل تحقيق أهدافها ، انها تتولى تهيئة المتطلبات الأساسية اللازمه لرفع عجلة التصنيع وتنمية الثروة المعدنية فى الدول العربية وتحقيق تعاون عربى شامل يرتقى بمستوى الصناعة العربية والتعدين لتساير التطورات التكنولوجية والإدارية المتلاحقة على المستوى العالمي، مرحبا من جديد بإستضافة المؤتمر الوزارى بدولة الإمارات العربية المتحدة وبإمارة الفجيرة 2020 و مقدما الشكر للاخوة في وزارة الطاقة والصناعة و المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين و المملكة العربية السعودية و جمهورية مصر العربية على حضورهم .

ومن جانبه قال سعادة المهندس علي قاسم المدير العام لمؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية: إن استضافتنا للاجتماع الأول للجنة المنظمة للمؤتمر العربي الدولي السادس عشر للثروة المعدنية في إمارة ( الفجيرة ) هو دليل على الأهمية الاستراتيجية التي تتمتع بها الإمارة في القطاع التعديني ، مضيفاً أن المؤتمر العربي الدولى للثروة المعدنية منارة عربية ودولية في قطاع التعدين، ويهدف الى التعرف على واقع وآفاق قطاع التعدين العربي والاطلاع على الصناعات التعدينية وأثارها على اقتصاديات الدول العربية والترويج للفرص الاستثمارية التعدينية عربيا ودوليا مع تعزيز وتنمية الاستثمارات العربية وتحقيق التنمية المستدامة فى قطاع التعدين.

و قال السيد خالد الحوسني مدير إدارة الجيولوجيا والثروة المعدنية بوزارة الطاقة والصناعة في دولة الامارات : نرحب بكم في دولة الإمارات العربية المتحدة في الاجتماع الاول للجنة المنظمة للمؤتمر العربي الدولي السادس عشر للثروة المعدنية والمعرض المصاحب له الذي ستستضيفه الدولة في العام 2020. هذا المؤتمر الذي تنظمه الوزارة بالتعاون بين المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين و مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية في إمارة الفجيرة..





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات