محمد بن راشد: دعم الفروسية والقدرة يسهم بتطويرها محلياً وعالمياً

فى: الأحد - مارس 17, 2019      Print

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، يوم أمس ختام مهرجان سمو ولي عهد دبي للقدرة في مدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي.

وأعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عن سعادته بنجاح هذا المهرجان في نسخته الحادية عشرة مشدداً على تواصل الدعم لرياضة الفروسية بشكل عام ورياضة القدرة على وجه الخصوص ما يسهم في تطوير وتقدم سباقاتها محلياً وعالمياً ويرفع من كفاءة الفرسان وجاهزية الخيول للمنافسات العالمية.

وشهد السباق سمو الشيخ زايد بن محمد بن راشد آل مكتوم، والشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، والشيخ سعيد بن مكتوم آل مكتوم رئيس اتحاد البادل تنس، والشيخ فيصل بن سعود القاسمي.

كما شهد السباق الشيخ ماجد المعلا نائب رئيس أول طيران الإمارات لدائرة العمليات التجارية، والشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة سفير مملكة البحرين الشقيقة لدى الدولة نائب أول رئيس الاتحاد الدولي للفروسية، وسعيد الطاير رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمؤسسة ميدان، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الإمارات للفروسية والدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية، ومحمد عيسى العضب المدير العام لنادي دبي للفروسية. كما شهد السباق عدد من المسؤولين والملاك وجمهور غفير من عشاق سباقات القدرة.

فوز كبير

وتوج الفارس محمد أحمد محمد غانم المري بطلاً للنسخة 11 لكأس سمو ولي عهد دبي للقدرة لمسافة 119 كلم وذلك للمرة الثانية في تاريخه حيث سبق له الفوز في عام 2017.

وقاد البطل الجواد «فاجور» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 4.05.03 ساعات.

وجاء في المركز الثاني الفارس سعيد أحمد جابر الحربي ممتطياً الفرس «سمسارة» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 4.07.19 ساعات، واحتل الفارس حسن سلمان الصابري المركز الثالث ممتطياً صهوة الجواد «توفا دي بيسكوير» لإسطبلات البراري، مسجلاً زمناً قدره 4.07.24 ساعات.

وتلاه في المركز الرابع الفارس عبدالله علي محمد العامري ممتطياً «تيم آمي» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 4.07.59 ساعات.

وجاء في المركز الخامس الفارس أحمد علي سيف الناصري ممتطياً صهوة الجواد «فيستا دو بارثاس» لإسطبلات سيح السلم للقدرة، مسجلاً زمناً قدره 4.09.06 ساعات، واحتل الفارس منذر أحمد البلوشي المركز السادس ممتطياً صهوة «أوخان دي جاليما» لإسطبلات ند الشبا للقدرة، مسجلاً زمناً قدره 4.11.27 ساعات.

تتويج

عقب ختام السباق، قام الشيخ ماجد المعلا نائب رئيس أول طيران الإمارات لدائرة العمليات التجارية والشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة سفير مملكة البحرين الشقيقة لدى الدولة نائب أول رئيس الاتحاد الدولي للفروسية، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الإمارات للفروسية، والدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية، ومحمد عيسى العضب المدير العام لنادي دبي للفروسية، بتتويج الأبطال الفائزين وسط تصفيق ساخن من الحضور.

راشد بن دلموك يتصدر «الأولى»

تصدر الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، المرحلة الأولى من السباق لمسافة 40 كيلومتراً «اللون الأصفر»، ممتطياً صهوة الجواد «بلاك ريدج انديغو» لإسطبلات M7، مسجلاً زمناً قدره 1.20.39 ساعة، واحتل المركز الثاني الفارس عبدالرحمن المهيري على صهوة الجواد «بن خلدون» لإسطبلات دباوي، مسجلاً زمناً قدره 1.22.14 ساعة، وجاء في المركز الثالث الفارس عبدالله علي محمد العامري على صهوة الجواد «تيم آمي» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 1.22.45 ساعة، وتلاه في المركز الرابع الفارس محمد أحمد المري على صهوة الجواد «فاجور» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 1.23.08 ساعة.

.. ويواصل تزعمه «الثانية»

واصل الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، تزعمه للمرحلة الثانية لمسافة 35 كيلومتراً «اللون الأحمر» بقيادته للجواد «بلاك ريدج انديغو» لإسطبلات M7، مسجلاً زمناً قدره 2.33.49 ساعة.

واحتل الفارس عبدالله علي العامري المركز الثاني على صهوة «تيم آمي» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 2.36.21 ساعة، وتلاه في المركز الثالث الفارس محمد أحمد المري ممتطياً صهوة «فاجور» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 2.36.40 ساعة.

وجاء في المركز الرابع الفارس خليفة محمد سعيد الخييلي ممتطياً صهوة «جوهري ابارتيشن» لإسطبلات الريف ـ العين، مسجلاً زمناً قدره 2.39.42 ساعة، وقفز إلى المركز الخامس الفارس سعيد أحمد جابر الحربي ممتطياً صهوة الفرس «سمسارة» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 2.40.32 ساعة.

.. ويواصل تصدره لـ«الثالثة»

واصل الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، تزعمه وتصدره للمرحلة الثالثة لمسافة 26 كيلومتراً «اللون الأزرق»، ممتطياً صهوة الجواد «بلاك ريدج انديغو» لإسطبلاتM7، مسجلاً زمناً قدره 3.30.26 ساعات. وتلاه في المركز الثاني الفارس محمد أحمد المري ممتطياً صهوة «فاجور» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 3.32.39 ساعات.

واحتل الفارس عبدالله علي العامري المركز الثالث ممتطياً الجواد «تيم آمي» لإسطبلات F3، مسجلاً زمناً قدره 3.35.00 ساعات. وتلاه في المركز الرابع الفارس حسن سلمان حسن الصابري ممتطياً صهوة الجواد «توفا دي بيسكوير» لإسطبلات البراير، مسجلاً زمناً قدره 3.36.00 ساعات.

ماجد المعلا: سعداء برعاية المهرجان العالمي

أعرب الشيخ ماجد المعلا نائب رئيس أول طيران الإمارات لدائرة العمليات التجارية، عن سعادته برعاية ختام مهرجان كأس سمو ولي عهد دبي للقدرة، مؤكداً أن طيران الإمارات ظلت منذ بداية المهرجان من الرعاة الرسميين.

وأضاف المعلا قائلاً في تصريح لـ «البيان الرياضي»: نسعد بتواجدنا ورعاية هذا الحدث العالمي المميز .

واستطرد قائلاً: إن تواجد وحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أعطى زخماً لختام المهرجان ودافعاً لكل المشاركين في السباق، لتقديم أفضل ما لديهم، مقدما التهنئة إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي.

البطل: نهدي اللقب إلى فارس العرب

أعرب البطل محمد أحمد المري عن سعادته بالتتويج بلقب كأس سمو ولي عهد دبي للقدرة، المرة الثانية، وقال البطل إن السباق تميز بالندية والإثارة، مبدياً سعادته بالإنجازات المشرفة والكبيرة التي حققها اسطبل F3 في هذا الموسم.

وأهدى البطل اللقب إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وإلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، متوجهاً بالشكر إلى سموهما على الدعم اللامحدود.

وذكر المري أن خيول اسطبلات F3 لم تظهر ضمن كوكبة المقدمة في بداية السباق وكان الحصان البطل بعيداً عن أنظار جميع المشاركين، إلا أن فريق وطاقم اسطبلات F3 يدرك إمكانيات وقدرات البطل على انتزاع اللقب، ولا سيما أنه أنهى سباق 160 كلم في الوثبة أخيراً بأريحية ولم يتوقع أحد أن يكون اللقب من نصيب «فاجور»، مشيراً إلى أن فارق الـ6 دقائق ساعده على اللحاق بركب المقدمة وحسم الصراع على اللقب مبكراً.

وأشار المري إلى أنه تربطه علاقة قديمة بالبطل «فاجور» حيث امتطى الحصان حينما كان في عمر 6 سنوات في انجلترا، وشارك فيه عدة سباقات وحقق معه المركز الثالث في 3 سباقات في الموسم الأوروبي بانجلترا، وبدأ مشواره في السباقات المحلية بالمشاركة في سباق من فئة نجمة واحدة وحل رابعاً في السباق الذي يليه لمسافة 120 كلم يليه تحدي 160 كلم.

سعادة وفخر

من جانبه، عبر الوصيف سعيد أحمد جابر الحربي عن سعادته بإحراز المركز الثاني وفخره بالإنجازات التي تحققت لاسطبلات F3، وقال لـ«البيان الرياضي» إن الفرس «سمسارة» تعد من الخيول المتميزة وأثبتت نجوميتها بانتزاع المركز الأول في سباقين لم يحالفها الحظ في السباق الأخير بعد استبعادها، مشيراً إلى أن تجربته مع «سمسارة» هي الثالثة وسبق له المشاركة معها مرتين الموسم الماضي.

وقال الحربي حامل لقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة: نهدي الفوز وإنجازات اسطبلات F3، إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، صاحب الدعم الكبير، وإلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، حيث تحققت جميع الإنجازات الرائعة بفضل توجيهات وتعليمات سموه.

وكشف الحربي أن الخطة في المرحلة الرابعة والأخيرة، ركزت على الانقسام إلى مجموعتين: الأولى تلحق بركب كوكبة الصدارة والثانية تظل خلف المقدمة للانقضاض نحو الصدارة في حال تراجع ممثل اسطبل F3 في الأمام، مبدياً رضاءه عن الإنجازات التي تحققت له على الصعيد الشخصي في الموسم الحالي ولعل أبرزها انتزاع الكأس الغالية كأس صاحب السمو رئيس الدولة لمسافة 160 كلم.

محمد العضب: رسالة محبة وسلام إلى العالم

أكد محمد عيسى العضب المدير العام لنادي دبي للفروسية، أن مشاركة 1400 خيل في منافسات مهرجان سمو ولي عهد دبي للقدرة، بمشاركة نخبة من الفرسان يمثلون 35 دولة من أنحاء العالم، يمثل رسالة محبة وسلام نرسلها إلى العالم في ظل الصراعات التي تجتاح العالم بسبب التطرف والعنصرية.

وأضاف العضب قائلاً في تصريح لـ «البيان الرياضي»: إن الإمارات من خلال استضافها مختلف سباقات القدرة تمثل واحة للأمن والسلام والمحبة والتسامح، مبيناً أن مشاركة نحو 300 فارس وفارسة في السباق الختامي للكأس من مختلف أنحاء العالم، تؤكد الأهمية التي يمثلها السباق في روزنامة السباقات العالمية، حيث ظل نخبة الفرسان يحرصون على المشاركة في السباق.

وأشاد العضب بالمجهود الذي بذله العاملون في مختلف اللجان، ما أسهم في إنجاح المهرجان، وحظي بالإشادة من مختلف الجهات، كما وجّه الشكر إلى مختلف المؤسسات والدوائر المحلية في دبي لإسهامها وجهدها في المساعدة بإنجاح المهرجان. وفي ختام حديثه، تقدم بالتهنئة إلى أبطال السباق وتمنى حظاً أوفر لمن لم يحالفهم الحظ في الفوز بالسباق.

خالد آل خليفة: الإمارات محط أنظار العالم

أكد الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة سفير مملكة البحرين الشقيقة لدى الدولة، نائب أول رئيس الاتحاد الدولي للفروسية، أن موسم سباقات القدرة في الإمارات، يضم 3 سباقات رئيسية تعتبر محط أنظار العالم، وهي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، للقدرة لمسافة 160 كلم، وكأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، للقدرة لمسافة 160 كلم، وكأس سمو ولي عهد دبي للقدرة لمسافة 119 كلم، مبيناً أن أنظار فرسان العالم تتجه إلى الإمارات، وتتمنى المشاركة في السباقات التي تحتضنها الدولة، ما يدل على تميز التنظيم في الإمارات التي تعتبر أول من طور هذه الرياضة، وتمتلك 3 من أفضل القرى في العالم.

وأضاف الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة، إن رياضة القدرة حققت قفزات عالمية كبيرة على مستوى المنطقة في الخليج وتحديداً في الإمارات والبحرين، إضافة إلى السعودية التي انضمت إلى الركب عبر إقامة سباق العلا والذي سيكون له صيت عالمي في القريب، مطالباً بإقامة تحدٍ عبر إطلاق جولة من السباقات، تضم أفضل فرسان القدرة المتوجين في المنطقة، وسيتم دراسة الخطة من قبل المنظمين والمهتمين ليمثل أكبر تحد في العالم.

وأشاد الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة، بالنجاحات الكبيرة لمهرجان سمو ولي عهد دبي للقدرة، الذي بدأ قطف ثمار نجاحاته مبكراً منذ السباق الأول، مبدياً إعجابه الكبير بتطور الحدث عبر ارتفاع حجم المشاركة باستمرار، إضافة إلى مواصلته تقديم أرقام قياسية جيدة عبر السرعات والنتائج التي تفرزها السباقات.

أحمد الريسي: المهرجان حقق نجاحات كبيرة

أكد اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، أن كأس سمو ولي عهد دبي للقدرة لقب غالٍ على الجميع ولا سيما أنها تحمل اسم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، بطل العالم للقدرة، مشيداً بالنجاح الكبير الذي حققه المهرجان والذي شهد مشاركة مرتفعة من قبل نخبة الفرسان في مختلف السباقات، إضافة إلى الجوائز السخية التي تم تقديمها للفائزين والمفاجآت الأخرى المفرحة للمشاركين من قبل أصحاب السمو الشيوخ.

وقال الريسي إن المهرجان ازدان بتواجد وحضور «فارس العرب» صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، راعي المهرجان، متوجهاً بالتهنئة إلى جميع الأبطال الفائزين والتوفيق لهم من أجل تحقيق مزيد من النتائج الرائعة سواء على المستوى المحلي أو العالمي.

ولفت الريسي إلى أنه بعد إسدال الستار على مهرجان سمو ولي عهد دبي للقدرة، وصل موسم سباقات القدرة إلى المحطات الأخيرة والذي يضم كأس المدربين في مدينة دبي الدولية للقدرة وسباقاً آخر في قرية الإمارات العالمية للقدرة بالعاصمة الحبيبة أبوظبي، متمنياً التوفيق لجميع الفرسان والمدربين والملاك في هذه الرياضة العريقة.البيان





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



الانستقرام